يهدف مشروع ميدان إلى تسهيل تقدم عملية اصلاح الاعلام في منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا عن طريق تمكين صناع القرار، والقائمين على تنظيم الاعلام، وهيئات البث السمعي – البصري، وقيادات اتحادات الصحفيين من الوصول إلى خبرات ملائمة ومعارفا من كلا جانبي حوض المتوسط.

ومشروع ميدان هو مبادرة مفتوحة للجميع، وستعمل على مؤازرة الحملات القائمة والتي تهدف إلى تعميم حرية الاعلام وتجاوز العقبات التي تواجهها عملية تغيير قطاع الاعلام.

وسيتم تقديم الخبرات والمعارف بواسطة قنوات متنوعة منها أنشطة لشبكات اعلامية قائمة بالإضافة إلى برنامج خلاق “تعاون الزملاء” والذي سيعمل على “توأمة” مؤسسات من الاتحاد الأوروبي ودول جنوب المتوسط. كما ستقوم “بوابة ميدان” بتوفير مصادرا ومراجعا حيوية، كما ستستضيف نقاشات وتبادل للآراء حول قضايا رئيسية.

والمشروع هو جزء من برنامج ممول من الاتحاد الأوروبي يحمل عنوان “الاعلام والثقافة من أجل التنمية في جنوب المتوسط” وتبلغ ميزانيته 17 مليون يورو، وسينفذ مشروع ميدان أنشطة في المغرب، والجزائر، وتونس، وليبيا، ومصر، والاردن، ولبنان، واسرائيل، وفلسطين. وقد تم اطلاق المشروع في شهر كانون ثاني/يناير 2014 وسيستمر لمدة 48 شهرا.

ويقوم على تنفيذ مشروع ميدان مجموعة من المنظمات الشريكة تقودها منظمة “بي بي سي ميديا آكشن” وتضم الاتحاد الدولي للصحفيين، منظمة آيريكس أوروبا، جامعة بلانكيرنا لدراسات التواصل، ومعهد الاعلام الاردني.